Skip to main content

مركز المعلومات الوطني الفلسطيني_ وفا

مركز المعلومات الوطني الفلسطيني_ وفا

كنيسة سيدتنا مريم : تقع بين سلوان وجبل الزيتون وباب الاسباط

تقع الكنيسة في وادي قدرون، في مكان متوسط بين سلوان وجبل الزيتون وباب الأسباط وتحتوي الكنيسة على قبور "مريم البتول" ووالديها، وكذلك قبر يوسف النجار. وقد بنيت بين عامي 450- 457م.

 

j4

درب الألام : طريق يعتقد ان السيد المسيح سلكه حاملا الصليب.

هو طريق يعتقد أن "السيد المسيح" قد سلكه حاملاً الصليب، عندما ساقه جنود الرومان،  ويتكون درب الآلام من 14 مرحلة، تبدأ من مدرسة راهبات صهيون، حيث الموقع الذي أصدر منه الحاكم الروماني "ثيوش" حكمه بصلب السيد المسيح، وتتجه غرباً إلى منطقة الواد وعقبه المفتي، ثم عبر الطريق الذي تصل الواد بباب خان الزيت معقبة الخانقاه، لتصل بالقبر المقدس في كنيسة القيامة.
وعلى درب الآلام وقع المسيح مغشياً عليه عدة مرات؛ بفعل التعذيب الذي لاقاه، وثقل الصليب الذي كان يحمله، وتاج الشوك الذي كان يعلو رأسه.

 

j3

كنيسة القيامة بنيت فترة حكم الملكة هيلانة

 

 تحتوي كنيسة القيامة على قبر السيد المسيح، كما تحتوي على قبر يوسف الراعي و أسرته، بالإضافة إلى قبور أخرى، تضم رفات بعض القادة الصليبيين.

وأول من بنى الكنيسة كانت الملكة "هيلانة" عام 335م، بعد اكتشاف الجلجثة، 001010.0 وهي مكان الصخرة التي صلب عليها السيد المسيح. وسميت كنيسة القيامة بهذا الاسم نسبة إلى قيامة المسيح من بين الأموات في اليوم الثالث من موتة على الصليب، بحسب العقيدة المسيحية.

j2

المسجد القبلي: المسجد الاقصى المسقوف

يقع مبنى المسجد الأقصى المبارك أو ما يعرف بالمسجد القبلي في الجهة الجنوبية من المسجد الأقصى، الذي تبلغ مساحته 142 دونما، أما مساحة مبنى المسجد القبلي فتبلغ 4500 متر مربع، شرع في بنائه الخليفة عبد الملك بن مروان الأموي، وأتمه الوليد بن عبد الملك سنة 705م، ويبلغ طوله 80 متراً، وعرضه 55 متراً، ويقوم الآن على 53 عموداً من الرخام و49 سارية مربعة الشكل. وكانت أبوابه زمن الأمويين مصفحة بالذهب والفضة، ولكن أبا جعفر المنصور أمر بخلعها وصرفها دنانير تنفق على المسجد، وفي أوائل القرن الحادي عشر، أصلحت بعض أجزائه وصنعت قبته وأبوابه الشمالية.

 

j1
لَقِّم المحتوى